تجربتي مع حمض ألفا ليبويك

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك احتل حمض الألفا ليبويك اهتمامًا كبيرًا في السنوات الأخيرة، وهو عبارة عن مركب عضوي، مضاد للأكسدة، يلعب دورًا هامًا في فقدان الوزن، ومفيد لمرضى السكري، وحالات صحية أخرى، وسنروي اليوم تجربتي مع حمض ألفا ليبويك.

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك
تجربتي مع حمض ألفا ليبويك

كثرت تجارب استخدام حمض الألفا ليبويك في الفترة الأخيرة، وروى البعض تجاربهم معه كالآتي:

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك – التجربة الأولى

يقول صاحب التجربة: وجدت من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك أنه يتمكن من فعل الآتي:

  • يساعد على التحكم في معدل الجلوكوز، وذلك بتسريع عملية استقلاب سكرب الدم، وبالتالي التحكم في معدل السكري.
  • وأظهرت نتائج استخدامه، أنه مفيد لعلاج الأشخاص المصابين باضطرابات استقلالية.
  • كما أنه يقلل من سكر الدم الصيامي، ويقاوم الأنسولين، ومستوى الهيموغلوبين السكري في الدم.
  • إلا أنه على الأشخاص المصابين بالسكري استشارة الطبيب أولًا قبل استعماله، للتأكد من إذا كانت مناسبًا مع صحتهم أم لا.

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك – التجربة الثانية

يقول أحد الأشخاص: قبل الخوض في تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، قرأت عن قدرته في فقدان الوزن، ووجدت الآتي:

  • بالغت الإعلانات عن قدرته على حرق السعرات الحرارية، وفقدان الوزن.
  • وأوضحت النتائج أن تناوله يوميًا بجرعة من 300 إلى 1800 تعزز فقدان الوزن بمعدل 2.8 رطل، مقارنة بالأدوية الأخرى.
  • وأنه يساعد في فقدان الوزن بشكل كبير، إلا أنه من خلال تجربتي معه فقدت القليل من الوزن.

تعريف حمض الألفا ليبويك

هو مركب عضوي، يوجد في الخلايا البشرية، وله خصائص مضادة للأكسدة، والنقاط التالية توضح مزيد من التفاصيل عنه:

  • يعتبر حمض قابل للذوبان في الماء والدهون.
  • ما يميزه عن باقي مضادات الأكسدة، أنه يعمل في كل خلية وكل نسيج بالجسم.
  • فوائده ترتبط بخصائصه المضادة للأكسدة، ويعمل على خفض مستوى السكر في الدم، ويقلل الالتهابات، ويبطأ الشيخوخة.
  • له قدرة على تحسين الوظائف العصبية.

قد يهمك كذلك

تجربتي مع الكا- يور

مصادر الحصول على حمص الألفا ليبويك

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك
تجربتي مع حمض ألفا ليبويك

تقول إحدى السيدات: من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، أؤكد لكم أن الخلايا البشرية تنتجه بنسبة قليلة، ولذلك يجب الحصول عليه من الآتي:

  • تناول بعض الأطعمة والمكملات الغذائية، لتحسين نسبته في الجسم.
  • يوجد في المنتجات الحيوانية بكثرة، مثل اللحوم الحمراء، فهي مصدر رائع للحصول عليه بنسبة عالية.
  • وكذلك يوجد في بعض الأطعمة النباتية، مثل الطماطم، والسبانخ، والبروكلي.
  • ويتوفر أيضًا في الكثير من المكملات الغذائية، والأدوية التي يمكن شراؤها من الصيدلية، ودون الحاجة إلى وصفة طبية.

فوائد حمض الألفا ليبويك

تقول إحدى السيدات: من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، أوضح لكم أن له الكثير من الفوائد الصحية، منها الآتي:

أولًا: فوائد حمض الألفا ليبويك لخفض الوزن

أوضحت الدراسات مدى تأثير حمض الألفا ليبويك على الوزن، ويتضح تأثيره على الوزن كما يلي:

  • تؤكد الدراسات، أن حمض الألفا ليبويك يقلل من نشاط إنزيم بروتين كيناز المنشط، والذي يوجد تحت الدماغ.
  • وعندما يزداد نشاط الإنزيم يزداد الإحساس بالجوع.
  • وبعد إجراء الدراسات عليه، وجد أن له تأثير على فقدان الوزن، ولكن بشكل طفيف.
  • وأكدت التحاليل، أن من يتناولون مكملات حمض الألفا ليبويك خسروا من الوزن ما يقرب من 1.25 رطل، أي 0.69 كجم.
  • وذلك على مدار 14 أسبوعًا من تناوله.
  • بينما الأشخاص الذين واظبوا على استخدامه خلال 32 أسبوعًا، خسروا من الوزن معدل 2.8 رطل، أي 1.27 كجم.
  • ويتضح مما سبق، أن حمض الألفا ليبويك له تأثير قابل للقياس على فقدان الوزن، إلا أنه محدود، ونتائجه تظهر على المدى الطويل.

شاهد أيضا

تجربتي مع بذور الخردل للشعر

ثانيًا: فوائد حمض الألفا ليبويك على مرضى السكري

تجربتي مع حمض ألفا ليبويك

يعاني الكثير من الأشخاص حول العالم من داء السكري، وأصبح حمض الألفا ليبويك شائع استخدامه باعتباره مكمل غذائي، وفوائده كالتالي:

  • يتخذه مرضى السكري كمكمل غذائي يساعدهم على ضبط مستوى السكر، حيث ثبت أن له تأثير على انخفاض معدل مستوى السكري في الدم.
  • وتقول سيدة: قبل بدأ تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، قرأت عن فاعليته في خفض مستوى السكر، بنسبة تصل إلى 64%.
  • وأكدت الدراسات، أن حمض الألفا ليبويك يقلل من مقاومة الأنسولين، ويخفض مستوى الجلوكوز في الدم.
  • وأشار الأطباء، أنه يعمل على خفض مستوى السكري في الدم، من خلال تعزيزه للعمليات التي تزيل الدهون المتراكمة في خلايا العضلات.
  • وبالتالي يجعل الأنسولين أقل فاعلية، ويقلل خطر مضاعفات مرض السكري.
  • كما أكدت الدراسات أنه يقلل أعراض تلف الأعصاب، وخطر اعتلال الشبكية السكري التي تحدث لمرضى السكري.
  • ويقول أحد الأشخاص: من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، أود أن أنصح مرضى السكر باستشارة الطبيب أولًا قبل تناوله.
  • فهو ليس علاجًا لمرض السكري، إلا أنه قد يساعد في السيطرة على نسبة السكر في الدم، ولكنه ليس علاجًا كاملًا.

ثالثًا: فوائد حمض الألفا ليبويك على الجلد

أكدت الأبحاث، أن لحمض الألفا ليبويك فائدة كبيرة في علاج علامات شيخوخة الجلد، وكذلك الآتي:

  • أكدت الدراسات، أنه عندما يتم وضع حمض الألفا ليبويك على البشرة، فإنه يقلل من خشونة الجلد، والتجاعيد.
  • وقال أحد الأشخاص عنه: من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، أثبت فاعليته في توفير حماية مضادة للأكسدة ضد الآشعة فوق البنفسجية.
  • كما أنه يرفع مستوى مضادات الأكسدة الأخرى، مثل الجلوتاثيون، وفيتامين ج، وبالتالي يساعد في الحماية من تلف الجلد، وتقليل أعراض الشيخوخة.

رابعًا: فوائد حمض الألفا ليبويك على الذاكرة

أكد أحد الأشخاص قائلًا: من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، اتضح أنه شائع استخدامه خاصة لكبار السن، وذلك نظرًا لما يلي:

  • حيث أثبتت الدراسات، أنه يلعب دورًا كبيرًا في علاج فقدان الذاكرة، لأنه مضاد قوي للأكسدة، وبالتالي يبطئ تطور عملية فقدان الذاكرة.
  • كما أكدت الدراسات التي أجريت عليه، أنه يقلل تقدم مرض الزهايمر، وذلك من خلال تقليل الشوارد الحرة، والحد من التهاب الأنسجة.

خامسًا: فوائد حمض الألفا ليبويك على الأعصاب

أكد أحد الأشخاص: من خلال تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، وجدت أنه بالفعل يعزز من وظيفة الأعصاب، فهو يعمل على الآتي:

  • يبطأ من تطور متلازمة النفق الرسغي، والذي هو عبارة عن تنميل، ووخز في اليدين.
  • كما أنه يقلل من أعراض الاعتلال العصبي السكري، والذي يعتبر ألمًا عصبيًا ناجمًا عن مرض السكري.

اقرأ أيضا

تجربتي مع لوشن glycolix

الجرعة الآمنة من حمض الألفا ليبويك

يمكن تناول الجرعة الآمنة منه يوميًا، والتي تكون بمعدل من 300 إلى 600 ملليجرام، وأكدت الدراسات الآتي:

  • أنه يمكن للبالغين تناوله يوميًا بمعدل 3400 ملليجرام، ولكن لا ينصح بتناول جرعة أعلى من ذلك.
  • كما أن تناول جرعة أعلى من ذلك يؤدي إلى حدوث آثار جانبية ومضاعفات.

حالات لا يمكن تناولها حمض الألفا ليبويك

يحذر أحد الأشخاص الذين خاضوا تجربة هذا الحمض: من خلال اتباع تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، لا بد للحالات الآتية عدم تناوله:

  • الحوامل: فهو غير آمن خلال فترة الحمل، وكذلك يجب تجنب تناوله أثناء فترة الرضاعة.
  • الأطفال: فهو ليس آمنًا على الإطلاق على الأطفال.
  • داء السكري: على الرغم من أنه مفيد لهم، إلا أنه يؤخذ باستشارة الطبيب.
  • مرضى الغدة الدرقية: لأن الحمض يتداخل مع علاجات الغدة.

وبعد أن رويت لكم تجربتي مع حمض ألفا ليبويك، كانت تجربة مفيدة إلى حد كبير، ولكن يجب تناوله تحت الإشراف الطبي.

أضف تعليق