تجربتي مع حجامة الراس

تجربتي مع حجامة الراس الحجامة هي استخراج الدم الفاسد من الجسم استنادا الى احدى طرق الطب التقليدي القديم، وتتم عن طريق سحب الدم الفاسد من الجسم عن طريق كؤؤس معدة لهذا خصصيا ،وهي طريقة موروثة في دول الشرق والبلاد العربية منذ القدم .

ويعتقد البعض ان استخدام الحجامة في التداوي عودة للتخلف والجهل وغير مفيد على الاطلاق، بل ويعتبرونه تهديد لصحة الانسان بسبب كمية الدم التي تخرج من جسده، وعلى النقيض من ذلك فقد لوحظ ان استخدام الحجامة كطريقة للعلاج قد شاع استخدامها خلال السنوات الماضية خاصة في الدول المتقدمة بسبب الفوائد الصحية المتعددة الناتجة عنها.

تجربتي مع حجامة الراس

تجربتي مع حجامة الراس
تجربتي مع حجامة الراس

تجربتي مع حجامة الراس – التجربة الأولي

تجربتي مع حجامة الراس تعتبر حجامة الراس من اشهر انواع الحجامة المنتشرة بسبب الصداع على وجه الخصوص، حيث يتم التخلص من الدم الفاسد المتراكم بالجسم، والذي يمثل عائقا في سريان الدم بشكل طبيعي في الجسم، ومن ثم يعيد تدفق الدورة الدموية بصورة طبيعية وسلسة، تقول احدى المريضات التي كانت تعاني من صداع مزمن، وقد ترددت على عدة اطباء في تخصصات مختلفة، ولك لم يجدي معها العلاج .

ولم يقضي تماما على الصداع الي كان يعود بعد زوال مفعول المسكن، الى ان نصحها احد الاطباء بتجربة الحجامة على الراس، فاستغربت الفكرة ورفضتها في البداية ولكنها قررت ان تجرب بعد ان اطلعت عبر الانترنت على اراء بعض المرضى وتجاربهم مع الحجامة.

واندهشت من النتائج المذهلة بعد تجربتي مع حجامة الراس والمرضية لهؤلاء المرضى بعد محاولات كثيرة منهم للعلاج بالطرق الحديثة المعروفة ، وبعد ان اجرت هذه المريضة جلسة الحجامة الاولى لاحظت الفرق وشعرت بتحسن كبير، وزاد هذا التحسن واختفى الصداع تدريجيا بعد تكرار جلسات الحجامة بعد ذلك .

تجربتي مع حجامة الراس – التجربة الثانية

كما يحكي احد المرضى تجربته مع حجامة الراس بعد معاناته لفترة كبيرة من آلام وطنين في الاذن ، حيث زار عدة اطباء، وجرب الادوية التقليدية التي اعطت نتائج جيدة في البداية، ولكن بعد ذلك عادت المشكلة من جديد ولم يعد يجديمعها علاج، الى ان نصحه احد الاصدقاء بتجربة حجامة الراس فاستشار طبيبه واشار عليه بتجريب الحجامة، وكانت هذه التجربة ناجحة وزالت الالام التي كان يعاني منها ، ولقد مر على هذه التجربة فترة كبيرة مازال يشعر فيها بالراحة من الالام السابقة.

تعرف على

تجربتي مع ابر هرمون النمو للاطفال

فوائد حجامة الراس

يأتي الصداع باشكاله كسبب رئيسي لاستخدام الحجامة ، وتاتي الحجامة بنتائج جيدة في التخلص من انواع الصداع وخاصة الصداع النصفي، وذلك بسبب تقليل مستويات هرمون السيروتونين في الجسم

  • التخلص من مشاكل الصداع بصورة سريعة، حيث يشعر المريض بالراحة من بعد اول جلسة.
  • التقليل من الاصابة بالنوبات المتكررة للصداع النصفي ، ونوبات الدوخة والشعور بالدوار.
  • الحفاظ على صحة المخ من الاصابة بالجلطات.
  • تنشيط الذاكرة وزيادة الانتباه والتركيز .
  • تنشيط الدورة الدموية مم يساعد على عمل اعضاء واجزاء الراس بكفاءة اكثر وتنشيط الاعصاب.

خطوات حجامة الراس خلال تجربتي مع حجامة الراس

تجربتي مع حجامة الراس
تجربتي مع حجامة الراس
  • يتم تسخين كاس الحجامة بواسطة مصدر للنار .
  • وضع كاسات الحجامة الساخنة من الجهة التي بها الناحية المفتوحة على جلد الراس بعد حلق الشعر من المنطة المراد عمل الحجامة عليها في مواضع الالم.
  • بعد وضع كاس الحجامة ينجذب الجلد الى داخل الكاس ويتحول لون الجلد الى الاحمر نتيجة الضغط على الاوعية الدموية.
  • يوضع الكاس على الراس لعدة دقائق حتى تتجمع كمية الدماء داخلها.
  • بعد ازالة الكاس وسحب الدناء تطهر هذه المنطقة حتى لا تصاب بالتلوث او العدوى.
  • عند تجمع كمية من الدماء داكنة اللون او سوداء فهذا اشارة الى الضرر الذي كان بالجسم وتشبع الدم بكمية غير قليلة من السموم.

اقرأ ايضاً

تجربتي مع حبوب سنتروم الطاقة

فوائد الحجامة للجسم

خلال تجربتي مع ابر هرمون النمو للاطفال عرفت أنه اثبتت الدراسات مؤخرا الفوائد المتعددة للحجامة، والتي تؤكد انها بديل آمن ومهم لبعض الحلول الطبية المعروفة، وقد اثبتت الحجامة نجاحا ملحوظا في تخفيف الالام وعلاج الكثير من المشاكل الصحية المزمنة، وتحسين الصحة وتعزيز المناعة، ومن ابرز فوائد الحجامة ما يلي:

  • العمل على تخفيف الالم : للحجامة اثر سريع وفعال في التخلص من الالام والتوتر ،والتخلص من انواع الصداع المختلفة وخاصة الصداع النصفي ، كما انها تعطي نتائج مذهلة في التخلص من الام الظهر والرقبة والكتف، كما تعمل الحجامة على ازالة الالام والالتهابات الناتجة عن اصابات الرياضيين، وتساعد على ارتخاء العضلات.
  • تعزز جهاز المناعة : اكدت الابحاث ان الحجامة تعمل على التخلص من الخلايا التالفة ، وتحسن من صحة ووظائف الدم ، مما يساعد في تقوية وزيادة قدرة جهاز المناعة، مما يساعده في العمل بشكل افضل في مقاومة الامراض ومكافحة الفيروسات والميكروبات .
  • تخفيف القلق والتوتر: يعتبر الاجهاد والشعور بالالم من اهم اسباب القلق والتوتر ، وبعد اجراء تجربة الحجامة ييشعر المريض بالراحة بعد تخلصه من الالام والتعب ، وبالتالي يتخلص من القلق والتوتر، ويشعر بالنشاط والحيوية نتيجة تدفق الدم والشعور بالراحة وارتخاء العضلات.
  • تساعد الحجامة ايضا في ضبط ضغط الدم ، وخاصة ارتفاع ضغط الدم.
  • علاج مشاكل الجهاز الهضمي المختلفة .
  • علاج بعض مشاكل العظام وخاصة الام الظهر والعمود الفقري والتهاب المفاصل.
  • علاج بعض مشاكل الرئة والجهاز التنفسي والتهاب الشعب الهوائية.
  • تعمل الحجامة على مساعدة الجسم في التخلص من السموم، والاثار الجانبية الضارة للادوية الكيماوية.

اقرأ كذلك

تجربتي مع ألم العصعص

الاثار الجانبية لحجامة الراس

تجربتي مع حجامة الراس
تجربتي مع حجامة الراس

خلال تجربتي مع حجامة الراس عرفت أنه على الرغم من الفوائد المتعددة للحجامة ، الا ان هناك بعض التحذيرات من مجموعة من العلماء والاطباء حول مخاطر الحجامة وخاصة لبعض الحالات المرضية التي يخشى من تعرضها لآثار جانبية وبالتالي تعرض هؤلاء الاشخاص للخطر ، ومن المشاكل التي يمكن ان تحدث نتيجة حجامة الراس:

  • حدوث التهاب وتورم بالراس: يمكن ان تتسب الحجامة في حدوث بعض الالتهابات والتورم في منطقة الحجامة بالراس بسبب حساسية هذا المنطقة مما يعرض منابت الشعر للاصابة والتورم.
  • انتقال العدوى: يعتبر انتقال العدوى من المشاكل البارزة في حجامة الراس خاصة اذا تمت في مكان غير مختص وغير معد لعمل الحجامة ، لانه من الممكن افتقار هذا المكان للنظافة والتعقيم، واحتمال عدم تعقيم كؤؤس وادوات الحجامة مما يجعل فرص انتقال العدوى واردة بشكل كبير.
  • زيادة مشكلة فقر الدم: هذه المشكلة تواجه جميع انواع الحجامة الرطبة، وتزيد هذه المشكلة عند المرضى الذين يعانون اساسا من مشاكل فقر الدم لذلك يصاب هؤلاء الاشخاص بعدها بضعف بسيط او شديد على حسب حالتهنتيجة فقه لكمية كبيرة من الدم بعد اجراء الحجامة، مما يؤدي لزيادة مشكلة فقر الدم.
  • الدوخة والغثيان: يعتبر الشعور بالدوخة والغثيان من الاثار الجانبية الشائعة بعد حجامة الراس.
  • نزيف الراس: احدى المشكلات الخطيرة التي قد تواجه المريض الذي اجري حجامة الراس تعرضه لنزيف في الراس نتيجة تمدد الاوعية الدموية الموجودة في الراس.

في الاونة الاخيرة ظهرت اهمية الحجامة، وشاع استخدامها على مستوى العالم بسبب نتائجها الامنة والفعالة، ولقد اوصى النبي صلى الله عليه وسلم باتخاذ الحجامة كطريقة امنة للتداوي والعلاج ومتوافقة مع الفطرة السليمة ومناسبة لصحة الانسان ، وهذا ما اثبتته النظريات والدراسات الحديثة تاكيدا لصدق هذه الوصية النبوية ، واصبحت هذه الطريقة شائعة في المعاهد الطبية ومراكز الطب البديل على مستوى العالم  وهذا كله عرفته من خلال تجربتي مع ابر هرمون النمو للاطفال .

أضف تعليق