تجربتي مع الكيس الدهني في اليد

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد يعتبر الكيس الدهني في اليد من المشاكل المؤرقة للشخص، خاصة وأنها تظهر فجأة دون سبب واضح، وتحتاج إلى تدخل جراحي، أو علاجات أخرى، خاصة إذا كان حجم الكيس الدهني كبير، وسأوضح لكم تجربتي مع الكيس الدهني في اليد اليوم.

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد
تجربتي مع الكيس الدهني في اليد

روى أكثر من شخص تجربته مع ظهور الكيس الدهني في اليد، وجاءت التجارب كالآتي:

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد – التجربة الأولى

يقول صاحب التجربة: كنت أعاني من ظهور كيس دهني كبير على اليدين، وفي البداية لم أكن أرغب بإزالته، واستكمل قائلًا:

  • إلا أن بدأ حجمه يزيد، مما شعرني بالضيق أثناء حركة يدي.
  • ولذلك ذهبت إلى الطبيب لإزالته، وبالفعل أجرى لي الطبيب عملية جراحية لإزالته، ولكن الأمر لم يستغرق سوى ربع ساعة فقط.
  • وأعطاني الطبيب مخدر موضعي لكي لا أشعر بالألم، كما وصف لي كريمات موضعية لوضعها على الشق الجراحي.
  • وأكثر ما أسعدني هو أنه ليس هناك أثر للغرز أو ندبات، فقد كنت أخشى أن يحدث أشياء كهذه بسبب الكيس الدهني، نظرًا لكبر حجمه.
  • إلا أن تجربتي مع الكيس الدهني في اليد أسعدتني بعدما شفيت منه دون ترك آثر له.

شاهد كذلك

تجربتي مع شد الوجه بالهايفو

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد – التجربة الثانية

تقول صاحبة التجربة: كنت حريصة منذ صغري على ممارسة الرياضة، ومع كل فترة كان لي هوايات مختلفة، واستكملت قائلة:

  • وبدأت طموحاتي تزداد، إلا أنني لاحظت منذ أيام قليلة ظهور حبة في الجلد بنهاية كف يدي، ولم أهتم بها في بادئ الأمر.
  • إلا أنها بدأت تكبر ويزداد حجمها، وهو ما يسبب لي الإحراج، مع شعوري بالألم كلما أمسكت شيئًا، أو اصطدمت بأي جسم.
  • وهذا ما دفعني للذهاب إلى الطبيب، وبعد الفحص أكد لي الطبيب أنه كيس دهني، وكنت قد أخبرته أنني أحشى أن يكون سرطان.
  • إلا أنه أكد لي أنه كيس دهني وليس ورم، وأكد لي الطبيب أن أفضل حل له هو إزالته جراحيًا، وحدد لي موعد للجراحة.
  • وخدرني موضعيًا للمنطقة المصابة.
  • ولم أشعر بشيء، ووصف لي بعد الجراحة أقراص مسكنة، وبعد أسبوعين شفي الجرح، وعدت أمارس حياتي بشكل طبيعي.
  • ولذلك تجربتي مع الكيس الدهني في اليد كانت مخيفة بعض الشيء، ولكن بعد إجراء الجراحة شعرت بالسعادة والطمأنينة.

تعريف الكيس الدهني

هو عبارة عن نتوء صغير، يتكون تحت الجلد في أي منطقة داخل الجسم، ولكن عادة ما يظهر على اليدين، أو الرقبة، أو الذراعين، وأحيانًا يكون غير مصحوب بألم، ولكنه قد يحدث التهابات.

أسباب ظهور الكيس الدهني

تقول إحدى السيدات: من خلال تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، اتضح لي أنه يتكون نتيجة الأسباب التالية:

  • زيادة نشاط هرمون التستوستيرون.
  • الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الزيوت والدهون.
  • نقص فيتامين A، حيث يؤدي ذلك إلى عدم قدرة الجسم على طرد الإفرازات الدهنية، وبالتالي تتجمع تحت الجلد، ويظهر الكيس الدهني.
  • تعرض الشخص المصاب لاضطرابات في الجينات الوراثية.
  • حدوث إصابة للجلد، أدت إلى التهاب هذه المنطقة.
  • اضطرابات مرحلة البلوغ.

قد يهمك كذلك

تبييض القدمين تجربتي

الطرق العلاجية للتخلص من الكيس الدهني

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد
تجربتي مع الكيس الدهني في اليد

يوجد العديد من الطرق المستخدمة لعلاج الكيس الدهني بشكل تام، وتتمثل طرق علاجه في الآتي:

أولًا: العلاج بالحقن

ويتم ذلك إذا كان قطر الكيس الدهني صغير، ويقوم الطبيب بالتخلص منه عن طريق فعل الآتي:

  • إعطاء المريض حقنة تحتوي على مضاد حيوي، لمكافحة نشاط الخلايا والبكتيريا.
  • كما تعمل هذه الحقنة على تقليل الالتهابات، والتورم.
  • والعلاج بهذه الحقنة يحتاج إلى متابعة المريض مدى قلة حجم الكيس الدهني، حتى يجف ولا يعود مرة أخرى.

ثانيًا: إجراء التفريغ

ويقول أحد الأشخاص: من خلال تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، أوضح أن هذا الإجراء غير جراحي، ويتم في تلك الحالة:

  • إذا لاحظ الطبيب وجود كمية صديد كبيرة داخل الكيس الدهني.
  • ويقوم الطبيب بتخدير الجلد المحيط بالكيس الدهني، ثم يقوم بعمل شق فيه بأحد الأدوات الطبية.
  • ثم تفريغ المحتويات التي توجد داخل الكيس، من بكتيريا، وصديد، وإفرازات وغيره.
  • ويتم التفريغ من مصدر الخلايا النشطة باستخدام عملية القشط، لضمان عدم ظهور الكيس الدهني مرة أخرى.

ثالثًا: إزالته بالجراحة

وهذه الطريقة عادة ما يلجأ إليها الأطباء بعد تجربة الحلول الأولى، ولكن لم تكن كافية لإزالته، فيقوم الطبيب بالآتي:

  • استئصال الكيس الدهني بشكل كامل.
  • ويقول أحد الأشخاص: من خلال تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، وإزالته بالجراحة لم يتم ظهوره مرة أخرى حتى الآن.

رابعًا: العلاج بالليزر

فمع تطور الليزر، ودخوله لجميع المجالات الطبية، أصبح أمرًا إيجابيًا للتخلص من الكثير من المشاكل، حيث يتميز بالآتي:

  • يمكن استخدامه للتخلص من الكيس الدهني دون تنفيذ عمليات جراحية أو غيره.
  • إلا أنه مكلف كثيرًا، ولذلك لا يتم اللجوء إلى هذا الحل إلا لحالات قليلة.
  • ويقوم الطبيب بالتخلص من الكيس الدهني بالليزر من خلال عمل شق صغير بالإبرة.
  • ثم توجيه أشعة الليزر داخل هذا الشق، وحتى تجف محتويات الكيس الدهني.
  • ثم يقوم الجلد بطردها، وسيتم ملاحظة النتيجة بعد انتهاء العلاج مباشرة.

اقرأ أيضا

تجربتي مع عملية رفع المثانة

نصائح يجب اتباعها أثناء فترة علاج الكيس الدهني

يقول شخص ما: من خلال تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، أود أن أقدم بعض النصائح التي يجب اتباعها، وهي كالآتي:

  • في حالة إذا لاحظت ظهور كيس دهني على الجلد، فلا تقم بتفريغه بنفسك، حتى لا تنتشر البكتيريا في جسمك.
  • يضغط الطبيب على الكيس الدهني لعدم تجمعه مرة أخرى، فاترك الطبيب يفعل ذلك دون أن تتحرك، حتى تتفادى تعرضك لمخاطر الأدوات الطبية.
  • في حالة إذا سمح لك الطبيب باستخدام الكمادات، يجب أن تكون دافئة، حتى تخرج السوائل من الكيس الدهني.
  • وبعد إجراء تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، أؤكد على أهمية عدم التواجد لفترة طويلة في الشمس.
  • كما أنه يجب الحذر من المضاعفات التي قد تصيبك إذا لم تقم بعلاج الكيس الدهني بشكل جيد.
  • وفي حالة إذا لاحظت احمرار، أو تنميل، أو أعراض أخرى غريبة أثناء فترة العلاج يجب استشارة الطبيب على الفور.

مواصفات الكيس الدهني

تجربتي مع الكيس الدهني في اليد

يقول شخص ما: من خلال تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، أهم مواصفاته التي تميزه تكون كالآتي:

  • يتميز بأنه منتفخ، ومغلق ودائري، وسطحه ناعم، ويكون بارزًا على الجلد.
  • ويمتلئ بمادة بيضاء سميكة، تشبه الجبن، وتعرف باسم الكيراتين، وهي نفس المكون الأساسي للأظافر والجلد.
  • ومن الممكن أن تظهر هذه الأكياس على أي مكان في الجسم، ولكن الشائع ظهورها في الوجه، واليدين، والرقبة، وفروة الرأس، والظهر.
  • وقد يكون ورمًا سرطانيًا في حالة إذا كان قطره يزيد عن 5 سم.
  • وفي حالة إذا ظهر مرة أخرى سريعًا، وبصورة متكررة، حتى بعد إزالته بإحدى الطرق التي سبق وذكرناها.
  • ويكون ورم أيضًا في حالة إذا ظهرت عليه علامات العدوى، مثل الألم، والاحمرار.
  • ولذلك يجب الذهاب إلى الطبيب وفحص الكيس جيدًا، وعمل عينة تحليل للتأكد من إذا كان ورمًا أم مجرد كيس دهني.

وبذلك يتضح لنا من خلال تجربتي مع الكيس الدهني في اليد، أنه يمكن القضاء عليه بأكثر من طريقة، ويجب عدم إهماله، حتى لا يزداد حجمه، ويحدث التهابات في الجسم.

أضف تعليق