تبييض القدمين تجربتي

تبييض القدمين تجربتي أقوم بتقديمها لكم في فقرات هذا المقال، حيث إن مظهر القدمين من أهم الأمور التي يجب علينا الاعتناء بها، وذلك حتى نتمكن من ارتداء الأحذية المختلفة التي تبرز جمال القدمين، كما أن مظهر القدمين من شأنه أن يدل على نظافة كل امرأة، لذلك تهتم مجموعة كبيرة من النساء بمظهر القدمين ويرغبن في تفتيح لونهما.

تبييض القدمين تجربتي
تبييض القدمين تجربتي

تبييض القدمين تجربتي

تعتبر العناية بالقدمين جزء أساسي من روتين العناية بالبشرة، ويجب على كل امرأة أن تهتم بهما لأن مظهرهما يؤثر بشكل كبير على الإطلالة، وتجربتي مع تبييض القدمين كالتالي:

  • لقد كنت أعاني من مشكلة اسمرار القدمين مثلي مثل الكثير من النساء، وذلك بسبب ارتدائي الأحذية المكشوفة وخروجي إلى الشارع وقضاء الكثير من الوقت وأنا معرضة للشمس.
  • الأمر الذي أدى إلى تغير لون قدمي بشكل كبير عن لون باقي جسمي، وهذا الأمر تسبب لي في الكثير من المشاكل، حيث إنه بدأ يؤثر على مظهري العام بين أصدقائي وزملائي في العمل.
  • كما أنني عانيت مشاكل أخرى مثل الخشونة، وتشقق الكعبين، والمزيد من المشاكل التي تسببت لي بالإحراج الكبير، لذا ظللت أبحث كثيرًا على الإنترنت على طرق من شأنها تفتيح لون القدمين حتى ولو قليلًا.
  • بعد البحث المطول قمت باستخدام بعض الطرق؛ لكنها لم تجدِ نفعًا بالعكس تسببت لي بجفاف في الجلد أكثر، وأصبت بالمزيد من التشققات بسببها أيضًا.
  • لكني ظللت أبحث عن المزيد من الوصفات التي من شأنها إعادة القدمين إلى لونهما الطبيعي، وفي يوم كنت أتحدث مع صديقتي عن المشاكل التي تواجهني في قدمي، وقامت بإعطائي طريقة لأقوم بتجربتها.
  • وأكدت لي أن هذه الطريقة أتت بالنتيجة المرجوة معها؛ وفي خلال شهر من المواظبة عليها تمكنت من تفتيح القدمين، لذا قررت أن أقوم بتجربتها أنا أيضًا لأن كل مكوناتها كانت طبيعية ولا يوجد منها ضرر.
  • من هنا بدأت تبييض القدمين تجربتي، وقد كانت من أفضل التجارب التي قمت بها على الإطلاق، وذلك لأنه بعد مرور 6 أسابيع فقط تمكنت من استعادة لون قدمي مرة أخرى، وتخلصت من كل المشاكل الأخرى التي كنت أعاني منها.

شاهد أيضا

تجربتي مع عملية رفع المثانة

أسباب اسمرار القدمين

تعد معرفة الأسباب الكامنة وراء اسمرار القدمين من أهم الأمور الواجب معرفتها لتجنبها كلها لاستعادة لون القدمين بسرعة، وهذه الأسباب تتمثل في:

  • من خلال تبييض القدمين تجربتي وجدت أن السبب الأساسي وراء هذا الاسمرار هو التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة في اليوم، مع ارتداء الأحذية المكشوفة دون استخدام واقي الشمس قبل الخروج.
  • كما أن عدم الترطيب يتسبب في الإصابة بالاسمرار والتشققات للجلد بسبب جفافه.
  • تناول بعض الأدوية التي لها آثار جانبية تسمر الجلد من الأسباب الشائعة أيضًا، كما أنه من أهم العوامل إهمال تقشير القدمين بصورة منتظمة، مما يؤدي إلى تراكم الجلد الميت عليها وظهورها بلون أغمق من العادي.

وصفات منزلية لتبييض القدمين

تبييض القدمين تجربتي
تبييض القدمين تجربتي

من خلال تبييض القدمين تجربتي؛ قمت بتجربة الكثير من الوصفات التي ساعدتني على التخلص من اللون الداكن في هذه المنطقة، ومن أفضل الوصفات التي قمت بتجربتها:

خليط الملح والليمون لتبييض القدمين

تعتبر هذه الوصفة من أهم الوصفات التي قمت بتجربتها، وهي تتم من خلال الآتي:

  • في البداية يتم نقع القدمين في الماء الدافئ لمدة ربع ساعة على الأقل؛ وذلك لفتح مسام الجلد، بعد ذلك يتم وضع القليل من الملح على نصف ليمونه.
  • يتم تدليك القدمين باستخدام نصف الليمونة بشكل جيد، ويجب الحرص على التدليك لمدة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق.
  • بعد التدليك الجيد يتم شطف القدمين جيدًا باستخدام الماء الدافئ، بعد ذلك يتم وضع مرطب على القدمين لمنع جفافهما والتعرض إلى التشققات.
  • تكرر الوصفة مرة أو مرتين فقط في الأسبوع، وفي حالة الإصابة بالاحمرار بعد هذه الوصفة؛ يمكن استبدال الملح بالسكر وسيعمل بفاعلية أيضًا.

اقرأ أيضا

تجربتي مع زيت الورد من وادي النحل

تبييض القدمين بالجلسرين وماء الورد

تعتبر هذه الوصفة من أشهر الوصفات وتقوم الكثير من النساء باستخدامها لتبييض القدمين، وأقوم بالإشارة إليها ضمن الحديث عن تبييض القدمين تجربتي، وذلك فيما يلي:

  • يتم إحضار ملعقة صغيرة من كل من (الجلسرين – ماء الورد – بيكربونات الصوديوم)، ويتم إضافة إليهم قطرات قليلة فقط من الليمون الطازج.
  • بعد مزج المكونات كلها مع بعضها البعض؛ يتم تطبيقهم على المنطقة المصابة بالاسمرار مع الحرص على التدليك لمدة 5 دقائق، بعد ذلك تشطف المنطقة بالماء الفاتر.
  • ستعمل هذه الوصفة على منح القدمين الترطيب اللازم للتخلص من الخشونة، بالإضافة إلى تقشير خلايا الجلد الميت بفاعلية كبيرة.

مستحضرات تجميل لتبييض القدمين

هناك بعض المستحضرات التي قمت بتجربتها خلال تبييض القدمين تجربتي والتي أتت بنتائج فعالة للغاية، وأقوم بالإشارة لأهم هذه المستحضرات فيما يلي:

  • مستحضرات الريتينول: والتي تعمل على تحفيز خلايا الجلد على الانقسام، الأمر الذي يؤدي إلى تجديد خلايا الجلد وتقليل وجود خلايا الجلد الميت.
  • كما أن هذه المستحضرات تتسبب في تعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة؛ والذي يقلل من التشققات ويعطي البشرة النضارة.
  • مستحضرات الأربوتين: هذه المستحضرات تعتبر مستحضرات سحرية، وذلك لأنها تعمل على منع تكوين صبغة الميلانين التي تتسبب في اسمرار البشرة أكثر.
  • وتتميز هذه المستحضرات بأنها آمنة تمامًا على البشرة، كما أنها خيار مثالي لأصحاب البشرة الحساسة، وتحمي أيضًا من أشعة الشمس الضارة فيمكن استخدامها بدلًا من واقي الشمس.
  • مستحضرات الألفا هيدروسكي: تعتبر هذه المستحضرات من أفضل مستحضرات التقشير، فهي تعمل على إزالة الطبقة الخارجية والتي تحتوي على الجلد الميت.
  • كما أنها تمد الجلد بالليونة والإشراق، فضلًا عن كونها تمنح الجلد الترطيب اللازم له ليظهر بشكل صحي أكثر.
  • التقشير الكيميائي: تعتبر هذه الوسيلة من أفضل الوسائل للتخلص من خلايا الجلد الميت والتي تتسبب في اسمرار الجلد، وهو يعالج الحروق واللون الداكن، ومدة التفتيح تعتمد على نوع الحمض المستخدم.

شاهد كذلك

تجربتي مع ساعات زايروس

نصائح عند تبييض القدمين

تبييض القدمين تجربتي
تبييض القدمين تجربتي

من خلال تبييض القدمين تجربتي أقوم بتقديم بعض النصائح لكل امرأة ترغب في تبييض القدمين باستخدام الطرق الطبيعية أو باستخدام المنتجات الطبية، وذلك في النقاط التالية:

  • يجب قبل تطبيق أي منتج أو وصفة الحرص على نقع القدمين في الماء الفاتر، ويمكن إضافة القليل من خل التفاح وترك القدم في الخليط لمدة نصف ساعة.
  • كما يجب الحرص على تجفيف القدمين جيدًا قبل وضع أي شيء عليها، وذلك لتجنب الإصابة بالفطريات.
  • من الضروري الحرص على التقشير المنتظم، وذلك لتتمكني من التخلص من خلايا الجلد الميت، ويتم استخدام المقشر من خلال فرك القدمين به لعدة دقائق من ثم شطفهما.
  • بعد استخدام أي وصفة أو منتج من الضروري الحرص على ترطيب القدمين، وذلك يمكن من خلال استخدام القليل من زيت جوز الهند أو اللوز، وذلك للحصول على نتائج فعالة من المنتجات المستخدمة.
  • الحرص على استخدام وسيلة التفتيح المناسبة لنوع البشرة، مع تجنب التعرض للشمس طوال فترة العلاج، وإذا لزم الأمر يمكن استخدام واقي الشمس.

بعد الحديث عن تبييض القدمين تجربتي؛ أرغب في التنويه على أهمية عدم الإفراط في استخدام المنتجات الكيميائية ولا الوصفات الطبيعية بكثرة على الجلد، وذلك لتجنب الإصابة باضطرابات في نسبة صبغة الميلانين في الجسم مسببًا بذلك مشاكل لا حصر لها.

أضف تعليق